أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار وطنية / وسط حضور وازن.. تنصيب رئيسة المحكمة الابتدائية بتمارة ووكيل الملك بها

وسط حضور وازن.. تنصيب رئيسة المحكمة الابتدائية بتمارة ووكيل الملك بها

وسط حضور وازن.. تنصيب رئيسة المحكمة الابتدائية بتمارة ووكيل الملك بها.

شهدت قاعة الجلسات، صباح الإثنين 25/نونبر/2019، مراسيم حفل تنصيب رئيسة المحكمة، الأستاذة  نادية امزاوير، و وكيل الملك بذات المحكمة، الأستاذ عبد الرحيم بوعبيد، بحضور  عامل إقليم الصخيرات-تمارة، السيد يوسف الضريس، السيد رئيس الغرفة المدنية الأولى بمحكمة النقض عضو المجلس الأعلى للسلطة القضائية الأستاذ عبد العالي أبوريم ، السيد عضو المجلس الأعلى للسلطة القضائية الأستاذ أحمد الغزلي، السيد أمين السلطة القضائية، السيد الرئيس الأول لمحكمة الإستئناف بالرباط، السيد الوكيل العام للملك لديها، الكاتب العام لرئاسة النيابة العامة.

وشهد حفل التنصيب أيضا حضور، الكاتب العام لعمالة إقليم الصخيرات-تمارة، ورئيس المجلس الإقليمي ، و ممثلي السلطات المحلية والأمنية والعسكرية والبرلمانيين ورؤساء وأعضاء الجماعات الترابية، والمحامين والمفوضين القضائيين والعدول، وكتاب الضبط ووأسرة القضاء بأكملها.

و خلال افتتاح هذه الجلسة ، تمت قراءة رسائل تعيين المسؤولين من قبل رئيسة كتابة الضبط بذات المحكمة، الأستاذة فتيحة غرابي ، والتي تكلفت بتحرير محضر جلسة التعيين العمومية.

وبعد أخذ مكاتبهما داخل الجلسة أخدت الكلمة رئيسة المحكمة تلاها وكيل الملك الجديد، التي تناولت في مضمونها تثمين القرار الملكي، القاضي بتعيينهما على رأس النيابة العامة ورئاسة المحكمة الابتدائية بتمارة.
وأضافا إنهما سيبذلان قصارى جهدهما ليكونا عند حسن القاضي الأول ورئيس المجلس الأعلى للقضاء، الملك محمد السادس، وأنهما يعيان تماما جسامة المسؤولية الملقاة على عاتقهما، وسيعملان ما بوسعهما لتحقيق العدل وإنصاف المظلومين، والرقي بمنظومة القضاء نحو بر الإصطلاح المنشود، وأكدا في مداخلتهما أن مكتبيهما سيبقيان مفتوحين في وجه كل المتقاضين والشركاء، للعمل سويا لما فيه خير منظومة العدالة والصالح العام.

أقرأ ايضا :  جائحة فيروس كورونا: الجزائر ترفض التفاتة إنسانية من المغرب لمساعدة مخيمات تندوف على مواجهة "كورونا"

شاهد أيضاً

الأقنعة: الجزائر و التناقض بين الأفكار والأفعال 

الرئيس الفخري للمؤتمر عاكف جيلالوف، والحاخام الأكبر بيريل لازار ، والرئيس رجب طيب أردوغان ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *