أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار دولية / هيئة الأوراق المالية بأمريكا: تسوية اتهامات بالفساد في قضية بالجزائر و “التعويض” 24.5 مليون دولار لأمريكا!! وصادرات الغاز الجزائري نحو أوروبا مهددة

هيئة الأوراق المالية بأمريكا: تسوية اتهامات بالفساد في قضية بالجزائر و “التعويض” 24.5 مليون دولار لأمريكا!! وصادرات الغاز الجزائري نحو أوروبا مهددة

الفساد في الجزائر و “التعويض” لأمريكا!! شركة ENI الإيطالية تقبل بدفع 24.5 مليون دولار لأمريكا لتتجنب التحقيق في اتهامات لها بدفع رشاوي مقدارها 198 مليون يورو للحصول على صفقات ب8 مليار دولار بالجزائر. وصادرات الغاز الجزائري نحو أوروبا مهددة

إذن الشركة تعترف ضمنيًا بالفساد و الرشوة.
السؤال ماموقف تبون و الكونطر خطة ؟ و كيف سيكون تعليق كتائب الذباب بعد تغيير القيادة العليا؟!

الخبر نشرته وكالة رويترز:

ميلانو ‭18‬ (رويترز) – قالت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية يوم الجمعة إن مجموعة إيني الإيطالية للنفط والغاز وافقت على تسوية اتهامات بخرق قوانين المحاسبة على الفساد نجمت عن قيام وحدة سابقة لها في الجزائر بدفع أموال ”بشكل غير ملائم“.

وأضافت الهيئة في بيان أن شركة إيني ”خرقت كل الملفات والسجلات والقيود المحاسبية الداخلية لقانون اجراءات الفساد الخارجي فيما يتعلق بواقعة دفع أموال بشكل غير ملائم“ في الجزائر من قبل وحدتها السابقة سايبم.

ولم ترد شركة إيني بعد على رسائل عبر البريد الإلكتروني للتعليق على ذلك.

وقالت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية إن إيني وافقت على الدخول في تسوية للكف عن خرق بنود القيود ودفع 24.5 مليون دولار عن الأرباح التي تم الحصول عليها بشكل غير مشروع وكتعويض.

وتتركز القضية حول اتهامات بأن شركة سايبم لمقاولات النفط والغاز دفعت لوسطاء نحو 198 مليون يورو لضمان الحصول على عقود تساوي ثمانية مليار دولار مع شركة الطاقة الوطنية الحكومية الجزائرية سوناطراك.

وبرأت محكمة استئناف إيطالية في وقت سابق من العام الجاري إيني وسايبم من تهمة الفساد. وكانت إيني تملك 43 في المئة من سايبم وقت توجيه هذه الاتهامات. وتملك إيني وبنك كاسا ديبوست اي بريستيتي الاستثماري شركة سايبم بشكل مشترك.

كانت Eni تمتلك 43 بالمائة من Saipem في وقت توجيه الاتهامات. تمتلك شركة Saipem شركة Eni وبنك الاستثمار Casa Deposte I Prestiti بشكل مشترك.

صادرات الغاز الجزائري نحو أوروبا مهددة

بعد نحو ثلاثة عقود من سيطرة الغاز الجزائري على حاجيات اسبانيا، حدث تطور مفاجئ ولافت، قفزت بموجبه الولايات المتحدة الأمريكية إلى الواجهة، باحتلالها المرتبه الأولى من حيث صادرات الغاز إلى هذه الدولة التي تعتبر أول زبون للجزائر منذ عقود.

وتعتبر الجزائر من أهم مموّني القارة الأوروبية بالغاز الطبيعي، إذ تستورد القارة العجوز قرابة 30% من احتياجاتها من الغاز من الجزائر، عبر 3 أنابيب.

وحسب بيانات رسمية، تحوز إيطاليا أكبر حصة من الغاز الجزائري بنحو 60%، تليها إسبانيا بنحو 20%، وفرنسا 12%، ثم البرتغال 7%، وسلوفانيا 1%.

آخر التطورات في هذا المجال تشير إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية أصبحت تحتل المرتبة الأولى من حيث صادرات الغاز إلى اسبانيا مزيحه الجزائر من المرتبة الأولى، حيث كشفت شركه “كريس” الاسبانية المعنية بتسيير احتياطيات المحروقات، أن صادرات الولايات المتحدة الأمريكية إلى اسبانيا من الغاز أصبحت تعادل 27 بالمائة في فبراير 2020 ما يعني أن الجزائر أصبحت في الرتبة الثانية من حيث صادرات الغاز إلى هذا البلد، وقد قدرها المصدر ذاته بواقع 22.6 بالمائة من حاجيات اسبانيا من الغاز ..

أقرأ ايضا :  الجزائر: [ڨيديو] أشهر حوادث الطيران العسكري الجزائري. تعرفوا على السبب؟

شاهد أيضاً

رسول جديد في الجزائر “فيديو”

تظاهرة حديثة نفذها بعض “الجزائريون” أمام مقر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” في سويسرا. ويظهر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *