أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار وطنية / عبد الأحد فاسي فهري يترأس أشغال الدورة الخامسة مجلس الادارة للوكالة الحضرية للصخيرات ـ تمارة

عبد الأحد فاسي فهري يترأس أشغال الدورة الخامسة مجلس الادارة للوكالة الحضرية للصخيرات ـ تمارة

 

ترأس وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، السيد عبد الأحد فاسي فهري، زوال الاربعاء 11 أبريل 2018، بمقر ولاية الرباط، مجلس إدارة الوكالة الحضرية للصخيرات – تمارة في دورته الخامسة، بحضور السيد والي جهة الرباط- سلا- القنيطرة و السيد عامل عمالة الصخيرات ـ تمارة وأعضاء مجلس الادارة و عدد من فعاليات الاقليم. 
خلال كلمته بالمناسبة، أكد السيد الوزير، أن الخصوصيات المميزة التي ينفرد بها نفوذ عمالة الصخيرات – تمارة كامتداد طبيعي لعاصمة المملكة وكمجال متميز يزخر بمجموعة من المؤهلات الطبيعية والبشرية، يستدعي من مؤسسة الوكالة الحضرية، بمعية شركائها المحليين، العمل على توجيه ومواكبة التدخلات العمومية واستثمارات القطاع الخاص، وفق منهجية تعتمد توفير الشروط المناسبة لاستمالة واستقبال الرساميل الاستثمارية خاصة في القطاعات الصناعية والسياحية والخدمات.

كما دعا السيد الوزير، الى ضرورة الاسهام في تحسين ظروف عيش الساكنة من خلال التنسيق الدائم والاستجابة لانشغالات المواطنات والمواطنين ومواكبة إنجاز المشاريع الكبرى والاهتمام بالمناطق ذات الصبغة الخاصة التاريخية والطبيعية، وايضا الحفاظ على التراث المعماري والرفع من جودة المشهد الحضري والإطار المبني.

كما شدد الوزير على اهمية حماية المناطق الفلاحية ذات القيمة والمؤهلات الانتاجية العالية وتنمية الشريط الساحلي وحماية التوازنات الايكولوجية والبيئية.
وفي معرض حديثه، ألح السيد الوزير على اهمية الاعتماد علي مقاربة ناجعة لمسألة التخطيط المجالي بتسريع وتعميم إنجاز وثائق التعمير وتجويد مضامينها وتحيين المتقادم منها والاسهام في إعادة هيكلة الأحياء الناقصة التجهيز واندماجها الحضري.

وفي ذات الوقت شدد السيد الوزير على أهمية مواصلة المجهودات المتعلقة بتبسيط مساطر دراسة طلبات الرخص في إطار تفعيل التدابير الجديدة الواردة بضابط البناء العام المحدد لشكل وشروط تسليم رخص التعمير مع إيلاء عناية خاصة لتسهيل دراسة ومنح رخص البناء بالعالم القروي، ووضع برامج مندمجة للمراكز والتجمعات القروية الصاعدة.

أقرأ ايضا :  عمالة الصخيرات تمارة: عامل الإقليم يترأس حفل الإنصات للخطاب الملكي السامي الذكرى الـ64 لـ”ثورة الملك والشعب”

تجدر الاشارة أن اشغال مجلس الادارة عرف تقديم السيدة حفيظة اعراب، مديرة الوكالة الحضرية، عرضا تفصيليا حول حصيلة الوكالة خلال سنة 2017 وكذا البرنامج التوقعي لسنة 2018 والذي كان معرض نقاش بين جميع الاعضاء. و بعد المصادقة على مجموعة من التوصيات، اختتمت أشغال الدورة الخامسة للمجلس الإداري للوكالة الحضرية للصخيرات- تمارة بتلاوة برقية الولاء المرفوعة الى صاحب الجلالة نصره الله.

 

حصيلة الوكالة الحضرية للصخيرات – تمارة 2017

مجال التخطيط الترابي

و تتمثل حصيلة الوكالة خلال سنة  2017 في مجال التخطيط الترابي، في مواصلة تأطير النمو العمراني والعمل على استكمال ورش تغطية مجال الوكالة الترابي بوثائق التعمير قصد تثمين مؤهلاته والرفع من قدراته التنافسية، ومواكبة برامج التأهيل الترابي لمختلف جماعات عمالة الصخيرات -تمارة، وكذا التقدم في الدراسات المتعلقة بتهيئة ما يقارب 120 كلم من الشوارع والمحاور الطرقية المهيكلة على مستوى العمالة بالإضافة إلى تتبع الدراسات المتعلقة بإعادة هيكلة الأحياء ناقصة التجهيز.

مجال التدبير الترابي

أما فيما يخص التدبير الترابي، فالوكالة الحضرية بدلت مجهود في إطار مواكبة الدينامية العمرانية التي يشهدها مجال تدخلها، والتي يعكسها المنحى التصاعدي الذي سجله عدد الملفات المعروضة على أنظار لجان الدراسة في إطار مسطرتي المشاريع الكبرى والصغرى طيلة سنوات اشتغال هذه الوكالة الحضرية، مع حرصها بالموازاة مع ذلك، على تجويد وتبسيط المساطر المتعلقة بدراسة هذه الملفات، وعلى المواكبة التقنية والمعمارية للمشاريع الإنشائية العمومية والاستثمارية. وكذلك من خلال مساهمتها وتتبعها لمختلف الأوراش الكبرى المتمثلة في مخطط إقلاع المدينة الجديدة تامسنا ومشاريع السكن الاجتماعي والبرنامج الوطني “مدن بدون صفيح” والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

البعد القانوني والتنظيمي

 هذا، دون إغفال مجهودات هذه المؤسسة في إطار حرصها على استحضار البعد القانوني والتنظيمي في مختلف الأنشطة والمهام التي تقوم بها، وسهرها على التعميم والتحسيس بمضامين النصوص القانونية المؤطرة لمجال التعمير.

التأهيل المؤسساتي وتدبير الموارد البشرية

أما التأهيل المؤسساتي وتدبير الموارد البشرية،  فالوكالة الحضرية تعمل على تطوير أساليب ووسائل تدخلها لتواكب التغيرات والتحولات المجالية المستمرة ومواصلة تحديث إدارتها لتساير التطورات المعلوماتية، حيث تمت رقمنة عدد من الخدمات التي تقوم بها الوكالة الحضرية، ويتعلق الأمر بالخدمة الإلكترونية للشكايات(  E-RECLAMATION) والخدمة الإلكترونية لمذكرة المعلومات التعميرية E-NOTE)) والبوابة الجغرافية GEOPORTAIL))، والعمل على النهوض بالمستوى التأطيري لمستخدميها وتقويته عن طريق إنجاز دورات التكوين المستمر في الميادين المعرفية ذات الصلة باختصاصاتها، وذلك بغية ضمان تحسين جودة الخدمات المقدمة للفرقاء والمرتفقين.

 

شاهد أيضاً

المغرب / مراكش: الميثاق الدولي للهجرة.. هل يشكل بداية لمعالجة الظاهرة؟

وصادقت 150 دولة أمس على الميثاق الدولي الذي ينظم التعامل مع قضية الهجرة، وذلك في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *