shuuut ,les « algé-riens » ne s’intéressent qu’a ce qui se passe a Ghaza!!

 je suis plus que boulversé par le drame palestinien mais ignorer volontairement ce qui se passe comme génocide à Ghardaia est inadmissible

الشهيد العاشر يسقط صباح اليوم بغرداية///:
لعل الأحداث الأخيرة التي هبّت في غرداية لم تحرك نفس الشعب الجزائري تضامنا مع اخوانهم في غرداية وليس في غزة، إخوانكم في غرداية يستغيثون و يسقط الشهيد العاشر هو رجل من بلدية القرارة يعمل في ورشة الحدادة منذ 15 سنة في المنطقة ويعرف بالرجل الصالح و التقي، إذ اعتدت عليه جراثم الإرهاب لتقتله و للأسف. أين الديمقراطية يا سلال؟ فأهين وعودك يا وزير الداخلية، و التي خرجت بها يوم أمس وقلت »وضعت خطة لإخراج غرداية من وضعها » فاشعب الآن يتلقى ضحية أخرى وسط وعود تضرب بها عرض الحائط. و سكان المنطقة يتسائلون نحن في غرداية أم في غزة أو سوريا؟
للإشارة، فأنّ تجار القرارة و مدن مزاب قد دخلوا في اضراب عام تضامنا مع الشهيد حسين أوجانة صاحب العمر 42 سنة

Laisser un commentaire